Skip to main content

زيارة نائب وزير الصحة لمنتجع مرضى الكورونا

: News date

قام  ايرج حريرجي نائب وزير الصحة وكيانوش جهانبور المتحدث باسم المقر الوطني لمكافحة الكورونا بزيارة المركز الصحي في ايران مول

وفقًا لتقرير العلاقات العامة في سوق ايران الكبير، قال إيرج حريرجي على هامش زيارة منتجع ايران مول الصحي لمرضى الكورونا: إن سوق ايران الكبير  قام بتجهيز 3000 سرير مستشفى وما قبل المستشفى مع إمكانيات وتجهيزات شاملة وخاصة بمرضى الكورونا. وقد تقدّم هذا المركز المتعلق بالقطاع الخاص لأول مرّة في ظل الأزمة التي تعاني منها البلاد إلى جبهة  مكافحة فيروس كورونا وأصبح في خدمة الشبكة الصحية والعلاجية للبلاد.
وأضاف نائب وزير الصحة: "إنّ دولاً مثل الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا قامت بعدنا نحن بالتفكير في الاستفادة من المساحات الموجودة في المعارض لإنشاء مراكز ومنتجعات مؤقته لعلاج مرضى الكورونا ولن يحتاج الناس إذا ما راعوا التباعد الاجتماعي والنصائح الصحية للجوء للمراكز العلاجية.
وقال حريرجي:"إن الدول الأوروبية والأمريكية، التي تدّعي قيادة العالم وتعتبر نفسها من بين الدول الصناعية فيه، أمرت مراكزها الطبية بعدم استقبال المرضى المسنين، في حال أنّ المرضى المسنين في إيران يقبعون في قسم العناية المركزة وبعد تلّقيهم للعناية والخدمات العلاجية بالكامل يتم تخريجهم منها.

كما أشاد بمؤسسة (تات) الخيرية لتبرعها بعشرة آلاف وحدة اختبار لتشخيص فيروس كورونا ايراني الصنع وقال:"قامت مؤسسة (تات) الخيرية بشراء 10 آلاف وحدة فحص فيروس كورونا ووضعتهم في خدمة ممثلي وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي".
كان كيانوش جهانبور المتحدث باسم وزارة الصحة والمتحدث باسم المقر الوطني لمكافحة فيروس كوورنا المسؤول الآخر من وزارة الصحة الذي قام بزيارة المركز الصحي لإيران مول اليوم، وقال جهان بور:"إن القطاع الخاص يجب أن يقف إلى جانب الحكومة في الظروف الصعبة مثل الوضع الراهن، لأن مكافحة فيروس كورونا تحتاج إلى تكاتف جميع أفراد المجتمع وأنا أتقدم بالشكر الجزيل لكلّ من مجمع  سوق ايران الكبير ومؤسسة (تات) الخيرية لدعمهم.
وتابع: " يجب أن تكون حركة مؤسسة (تات) الخيرية في تعاونها مع الحكومة لمكافحة مرض كورونا على رأس أولويات الجمعيات والمؤسسات الخيرية الأخرى".